الزمن لم يتوقف بعد

0


ليس بآلضرٍوٍرٍهـ أن تلفظ أنفآسكَ
وٍتغمض عينيك !
وٍيتوٍقف قلبك عن النبض ،،!
وٍيتوٍقف جسدكَ عن الحرٍكه
كيّ يقآل آنك
.. فـآرٍقت الحيآهـ }
فبيننآ الكثيرٍ من الموٍتى
يتـحرٍكوٍن !!

يتحـدثوٍن !!
يأكلـوٍن !!
يـشرٍبوٍن !!
يضحكوٍن !!
لكنّهمـ " موٍتى ..

يمآرٍسوٍن الحيآة بلآ حـيآة؟؟! ..
فـ مفآهيمـ الموٍت لدى النآس تختلف ,,
هنآك من يشعّرٍ بآلموٍت حين يفقّد إنسآنآ عزٍيزٍآ ,,
وٍيخيّل إليه إن الحيآة قد إإنـتـهــــت,,
وٍان ذلكَ العزٍيزٍ حين رٍحل أغلق أبوآب الحيآة خلفه ,,
وٍان دوٍرٍه في الحيآة بعده قد انتهى ..}
وٍهنآك من يشعرٍ بآلموٍت حين يحآصرٍه
الفشــل,,
من كل الجهآت وٍيكبلّه إحسآسه بالإحبآط عن التقدمـ...
فيخيّل إليه إن صلآحيـته فيّ الحيآة قد إإنـتـهــت ,,
وٍانهُ لم يعد فوٍق الأرٍض مآ يستحق البقآء من إجلـه..
وٍالبعـض ..’
تتوٍقف الحيآة فيّ عينيه فيّ لحظآت الحزٍن,,
وٍيظن انه لآ نهاية لهذا الحزٍن وٍانهُ ليس (فوٍق الأرض)
من هوٍ أتعس منه فيقسوٍ على ـآ نفسه,,
حين يحكمـ عليهآ بآلموٍت بلآ ترٍدد
وٍينزٍّع الحياة من قلبـه وٍيعيش بين الآخرٍين
كالميت تماما
فلم يعد المعنى الوٍحيد للموٍت
هوٍ الرٍحيل عن هذه الحيآة .. }
فهنآك من يمآرٍس الموٍت بطرٍق مختلفه
وٍيعيش كل تفآصيل وٍتضآرٍيس الموٍت,,
وٍهوٍ مآزٍآل على قيد الحيآة,,
فآلكثيرٍ منآ..
يتمنى الموٍت فيّ لحظآت الإنكســــــار
ظنآ منهُ إن الموٍت هوٍ الحـل الوٍحيد,,
وٍ النهآية السعيدهـ لسلسلة العذآب,,
لـــــكــن ..
هل سأل أحدنآ نفــسُه يوٍمـا ’.؟:
ترٍى..مآذا ( بعــد) الموٍوٍوٍت؟؟؟
نـعـــــــم..
مآذا بعد الموٍت؟!!!
حفرٍة ضيقــة .. وٍظلمة دامسة..
وٍغرٍبة موٍحشة..
وٍسؤٍال..وٍعقآب..وٍعذاب..!
وٍإمآ جنــه..أوٍ.. نــــــآرٍ..
فهم .. كآنوٍا هُنا..
ثم رٍحلوٍا ..}
غآبوٍا وٍلهم أسبآبهمـ فيّ الغـيآب!!
لكّن الحيآة خلُفهم مآ زٍالت مستمرٍهـ ..
(فآلشمس) مآ زٍالت تـشرٍق..
(وٍالأيآم) مآزٍالت تتوٍالى ..
وٍ (الزٍمن) لمـ (يتوقف) بعــد..
وٍنُحن مآزٍلنا هُنــــآ..
مآزٍال فيّ الجسد دّم وٍفيّ الــقلب نبض..
وٍفيّ العمرٍ بقيه,, (فلماذا نعيش بلآ حيـــآه)
وٍنموٍت... بلآ موٍت؟!!!
إذا توٍقفت الحيآة بأعيننآ فيجب أن لآ تتوٍقف..
فيّ قلـوٍبنآ ,,
..
"فـ الزمن ][ لم ][ يتوقف ][ بعد !