كيف تصبح مبدعا في حياتك ؟

0
اصدقائى الشباب نتحدث اليوم عن الابداع فى الحياه والتفكير وكيف نصبح مفكرين ومبدعين فى حياتنا وقد انعم الله علينا بنعمه الفكر وهى من اكبر النعم علينا حيث اننا نستطيع ان نفكر فى كل شئ قبل اتخاذ اى قرار 


فعلى سبيل المثال هناك مستويات للتفكير 

اذا انتقلنا لمستوى الحياه نجد ان التفكير فى حياتنا اليوميه ينحصر على الدراسه والعمل والمواصلات وكيف نقضى يومنا
المستوى الثانى وهو التأمل فى الحياه والاحداث التى نجاريها فى هذا الزمان او نستفيد من كتب تم قرائتها او عن طريق السمع اى تسمع احد يتكلم فى موضوعات جديده تلفت انتبهاك تقوم بالمشاركه بها
دائما حاول ان تسمع الى الحوار الذى تشارك فيه وابدأ بالمشاركه برائيك خصوصا ان النقاش لا يفسد للود قضيه ولكن سوف تسمع اراء الاخرين وتكتسب الخبره منهم 

حاول دائما الاستماع لايات الله عز وجل فقد ثبت أن السر في تركيبة عقولنا يكمن في أنه بالإستماع للقرآن الكريم تبقى خلايا مخك حية سعيدة حتى في أثناء فترات الضغط عليها

وثبت توقف خلايا المخ عن التناقص بعد دوام الإستماع للقرآن الكريم ، وكذلك زيادة قدرة المستمع على التركيز واستدعاء الذاكرة والقيام بعمليات حسابية لم يكن بالإمكان القيام بها من قبل 

حاول دائما التطلع الى كل جديد بالحياه لأن الله سبحانه وتعالى أعطاك العقل لكى يفكر وليس ليستريح
ومن كل كلامناهذا نجد ان الشخصيه المبدعه تتميز بعده صفات جميله جدا
وهى 

الحساسيه
وهى التقدير للمشاكل ومحاوله الالمام بها دون ادنى تقصير 

الطلاقه
وهى الحريه فى التعبير والرأى وتنقسم من حيث الطلاقه فى اللسان والتعبير والرأى والفكر ومعنى هذه الكلمات ان هذه الشخصيه سريعه فى كل شئ ولكن بحدود وبطرق معينه مثلا الطلاقه فى اللسان والتعبير وهى عباره عن ورود عده كلمات ولكن فى حدود معينه كلمات ملم بها ودائما تكون هذه الشخصيه مبد عه وسريعه فى كل شئ لأنها عندها قدره من التفكير والمرونه وهي قدرة العقل على التكييف مع المتغيرات والمواقف المستجدة ، والانتقال من زاوية جامدة إلي زوايا متحررة تغطيها عملية المواجهة
من تاريخ العالم الذى نعاصره لم تتغير حركه الابداع والتغير فى عصرنا هذا واتمنى ان نصل جميعا الى قمه ابداعنا
واعرف انكم انتم مبدعين ومفكرين اتمنى لكم النجاح فى الحياه والمستقبل ياشباب المستقبل